الكلدان الآشوريون السريان شعب واحد  يسمى بالشعب الآرامي

 |  الرئيسة سياسة |  روابط | نشيد قومي | أرشيف | إتصل بنا |  

اللغة الآرامية 

الهوية الارامية

علم الآثار

  تاريخ الشرق

تاريخ الكنيسة السريانية   

     متفرقات 

ردود و تعليقات  

   الفكر الاشوري المزيف

     فيس بوك

هنري بدروس كيفا

اقرأ المزيد...

هنري بدروس كيفا باريس – فرنسا

 الاختصاصي في تاريخ الآراميين

الألف و التاء : منذ البداية ولدنا آراميين و سنبقى آراميين حتى النهاية.
نعيش معا و نموت معا و من الأفضل ألا نبقى مجرد متفرجين: دافعوا
معا عن هويتكم و تراثكم من أجل الحفاظ على وجودكم!

الهوية الآرامية


أهمية نصب حدد يسعي الآرامي


لقد شاهدت نصب حدد يسعي أول مرة في معرض الإثارات السورية في معهد العالم العربي في باريس سنة ١٩٩٤ و كان هذا التمثال
 قد أصبح رمزا لذلك المعرض و كنت ترى في الباصات و لوحات الإعلانات صورة هذا التمثال الآرامي المهم.

طبعا زرت ذلك المعرض و لكنني خرجت منه بصدمة كبيرة لأنني كنت أحترم بعض السريان المهتمين خاصة باللغة السريانية الذين رددوا أمامي "أن المسؤولين السوريين يعتبرون السريان من الأشوريين !!! ".

كما يقال حبل الكذب و النفاق قصير !

لأن وزير الثقافة السورية قد ذكر أن سوريا هي آرامية بتاريخها و حضارتها القديمة !

الصدمة الثانية هي عندما زرت متحف دمشق منذ حوالي ١٣ سنة و شاهدت نصب حدد يسعي في غرفة مهملة و بدون أية شروحات حوله و ظننت - لوهلة - أن متحف دمشق لا يقدر أهمية هذا النصب الآرامي !

لقد وجدت منذ عدة أيام صورة جديدة لنصب حدد يسعي في صالة كبيرة في متحف دمشق فنشرتها في صفحتي و إنهالت الإعجابات العديدة ..و هذا مما شجعني لنشر هذا الموضوع المهم .

أولا - أين أكتشف هذا النصب؟

تم إكتشاف هذا النصب سنة ١٩٧٩ في تل الفاخرية بالقرب من راس العين و هي بلدة مشهورة بإنتمائها السرياني الآرامي منذ تاريخها القديم . راس العين هي تسمية سريانية و باللغة السريانية لهذه المنطقة التي إستوطنها الآراميون منذ حوالي ٣٢٠٠ سنة !

الأمانة للتاريخ هو واجب : لقد سكن شعب الميتني الهندو أوروبي هذه المنطقة التي تعرف بالجزيرة السورية اليوم. نهريما قد تكون أقدم تسمية أكادية نعرفها اليوم و لكن بعد إستيطان الآراميين و صهرهم لبقايا شعب الميتني و الحثيين صار إسمها " بيث نهرين " باللغة السريانية .

كما إن أسفار التوراة كانت تسميها " آرام نهرين " و لا شك لأنها كانت آرامية بهويتها و سكانها!

و هذا قديسنا إفرام ابن نصيبين يطلق تسمية الآراميين على جميع سكان هذه المنطقة !

أخيرا أن اللغة اليونانية قد أطلقت تسمية مسوبوتاميا على الجزيرة و قد أصبحت هذه التسمية في بداية القرن العشرين "مصطلحا" يقصد به العراق القديم.

ثانيا - من هو حدد يسعي ؟

أ-هو ملك آرامي حسب الكتابة الآرامية بينما النص الأكادي يذكر بأنه حاكم لمنطقة سيكاني!

المعلومات التاريخية حوله هي قليلة جدا و لكنها تسمح لنا أن نعرف أنه ابن"شمش نوري" ابن "أبي سلامو" ابن "كابارا" ابن "خاديانو" الملك الذي أسس مملكة بيت بخياني وعاصمتها جوزان في تل حلف في بداية القرن العاشر قبل الميلاد. إن أغلب المعلومات حول مملكة بيت بخياني أو بحياني مأخوذة من الكتابات الأكادية التي تركها ملوك أشور الذين كانوا يهاجمون الممالك الآرامية في بيت نهرين أي الجزيرة السورية اليوم و كانوا يفرضون الخوة على الآراميين:

 من خلال تلك الكتابات تعرفنا على أسماء الملوك الآراميين الذين حكموا جوزان قبل خضوعها للأشوريين .

ب - ملاحظة مهمة:

خضوع الممالك الآرامية للحكم الأشوري لا يعني أبدا أن الأشوريين قد سكنوا في بيت نهرين!

و قد ثار الآراميون عدة مرات على الحكام الأشوريين و قتلوهم. و هذا مما دفع بملوك أشور بتعيين حكام آراميين في هذه المناطق الآرامية.

هنالك سؤال يطرح:

هل تعيين حدد يسعي الآرامي قد سهل خضوع الآراميين في جوزان للأشوريين؟

اليوم كم من الشخصيات السياسية و الدينية تتملق للحكام العرب ( نحن عرب أقحاح ... الدماء العربية تجري في عروقنا ... ) و لم تطالب بأية حقوق للسريان؟

ج - لقد وجد مؤخرا علماء الآثار الفرنسيين قطعة صغيرة من الخزف مكتوب عليها باللغة الآرامية "توكلتي شارو إبن حدد يسعي".

لقد عرض متحف اللوفر هذه القطعة و قد علق المؤرخون المهتمون بتاريخنا الآرامي أن "توكلتي شارو" هو بدون شك إبن " حدد يسعي " الذي إكتشفنا تمثاله في جوزان !

إن إسم " توكلتي شارو" هو باللغة الأكادية و هو يعني " الملك هو مساعدي " و لكنه إبن عائلة آرامية حكمت جوزان حوالي ٢٠٠ سنة !

إسمه الأكادي لا يعني بأنه أشوري أو إنه إنصهر بالحضارة الأشورية كما إدعى سيمو باربولا !

ثالثا - أهمية نصب حدد يسعي .

أ - على الصعيد التاريخي:

إنه من أهم و أقدم و أطول النصوص الآرامية المكتشفة في بيت نهرين التاريخية.

هذا النص قد سمح للعلماء أن يتعرفوا على أسماء ألهة الآراميين و على الكثير من عادات الآراميين فهنالك عشرات التماثيل الآرامية و لكنها بدون أية كتابات تشرح عنها !

ب - على الصعيد اللغوي:

هذه الكتابة الطويلة سمحت لعلماء اللغة الآرامية أن يتعرفوا أكثر على تطور اللغة و الأبجدية الآرامية: هذه الكتابة هي مهمة جدا لوجود ترجمة أكادية تسمح للعلماء من إجراء مقارنة بين اللغتين.

ج - هذا النصب يؤكد لنا ما نعرفه عن سياسة الأشوريين في تعيين حكام آراميين أو تثبيت ملوك آراميين في الحكم كما جرى مع ملك سمأل برركيب.

 إكتشاف إسم "توكلتي شارو" إبن حدد يسعي يعني لنا أن هذا الحاكم سليل الملوك الآراميين قد أعطى لإبنه إسما أكاديا لمسايرة ملوك أشور!

كم من السياسيين اليوم لا يخجلون من الإدعاء بأنهم عرب فقط لتأمين مصالحهم !

أتمنى من سريان الجزيرة أن يتعرفوا أكثر على أهمية الإثارات الآرامية المكتشفة فيها و أن ( يتعرفوا ) و أن يعرفوا إن هذه هي إثارات أجدادهم الحقيقيين.

نحن لا نعرف الأسباب الحقيقية التي دفعت بحدد يسعي الآرامي أن يتعامل مع الأشوريين المحتلين فهل تعامله كان من أجل مصلحته أم من أجل مصلحة الآراميين جميعا؟

نحن اليوم و بفضل مصادرنا السريانية الغنية نعلم أن جميع سكان بيت نهرين الجزيرة السورية اليوم ظلوا محافظين على هويتهم الآرامية و هذا واضح من أشهر قديس سرياني ولد و عاش في بيت نهرين أي مار إفرام السرياني الذي كان يسمي جميع سكان هذه المنطقة بالآراميين!

المقالات التي ننشرها تعبر عن آراء أصحابها ولا نتحمل مسؤولية مضمونها